رياضية

نيمار يمثل أمام محكمة إسبانية بتهمة “مخالفات مفترضة” في صفقة انتقاله لبرشلونة – رياضة

 

 بدأت الإثنين محاكمة نجم باريس سان جرمان نيمار في برشلونة قبل شهر من انطلاق مونديال قطر، بتهمة تورطه في “مخالفات مفترضة” تتعلق بانتقاله في 2013 من سانتوس إلى النادي الكاتالوني. ووجه المدعي العام اتهامات فساد ضد البرازيلي الحالم بقيادة “سيليساو” إلى اللقب العالمي السادس، مطالبا بسجنه عامين وتغريمه 10 ملايين يورو. وستستمر المحاكمة حتى نهاية الشهر الجاري، وستشمل ثمانية متهمين بينهم أفراد من عائلته، إضافة للرئيسين السابقين لبرشلونة ساندرو روسيل وجوزيب ماريا بارتوميو، والمدير السابق لسانتوس أوديليو رودريغيز فيليو.

مثل النجم البرازيلي نيمار أمام محكمة في برشلونة الإثنين قبل شهر من انطلاق مونديال قطر، مع بدء محاكمته بتهمة مخالفات مفترضة على علاقة بانتقاله عام 2013 من سانتوس إلى النادي الكاتالوني.

في هذا الإطار، وجه المدعي العام اتهامات فساد ضد نجم باريس سان جرمان الفرنسي الحالي الساعي لقيادة “سيليساو” إلى اللقب العالمي السادس بدءا من 20 نوفمبر/تشرين الثاني، مطالبا بسجنه لمدة عامين وبفرض غرامة عليه قدرها 10 ملايين يورو. ومن المتوقع أن تستمر المحاكمة حتى نهاية الشهر الجاري.

ووصل نيمار بصحبة عائلته إلى محكمة برشلونة الإقليمية في حوالي الساعة 9.45 صباحا بالتوقيت المحلي، مرتديا نظارة شمسية وبدلة داكنة. وحسب وثيقة قضائية صدرت الجمعة، من المتوقع أن يدلي نيمار بشهادته إما في 21 الشهر الحالي أو 28 منه.

وفي اليوم الثاني للمحكمة الثلاثاء، يدلي رئيس ريال مدريد فلورنتينو بيريس بإفادته عن طريق الفيديو لشرح كيف أن التوصل إلى اتفاق سري في 2011 بين برشلونة والمهاجم الدولي أثر سلبا على فترة الانتقالات بمنع الأندية الأخرى من دخول سوق الانتقالات لنيل خدمات نيمار.

ومن بين المتهمين الثمانية الآخرين هناك أفراد من عائلته، إضافة إلى الرئيسين السابقين لنادي برشلونة ساندرو روسيل الذي طالبت النيابة العامة بسجنه خمس سنوات، وجوزيب ماريا بارتوميو، وكذا المدير السابق لنادي سانتوس أوديليو رودريغيز فيليو.

وتم فتح القضية بناء على شكوى تقدمت بها مجموعة “دي آي إس” البرازيلية التي كانت تملك جزءا من حقوق اللاعب، بعدما اعتبرت نفسها متضررة من عملية الانتقال إلى النادي الكاتالوني. وبدأ التحقيق في القضية في يناير/كانون الثاني 2014 بعدما تبين وجود تناقض في بعض المستندات التي طلبتها السلطات.

وأقر نادي برشلونة بداية بدفع 57.1 مليون يورو (40 مليونا لعائلة اللاعب و17.1 لناديه السابق سانتوس)، مقابل الحصول على خدماته، لكن في حسابات القضاء الإسباني وصلت قيمة الصفقة إلى 83 مليونا على الأقل.

واعتبرت مجموعة “دي آي إس” التي حصلت على 6 ملايين من المبلغ الذي دُفِعَ للنادي البرازيلي، أن برشلونة ونيمار اتفقا على إخفاء القيمة الحقيقية لهذه الصفقة.

وانتقل نيمار في صيف 2017 من برشلونة إلى باريس سان جرمان في صفقة بلغت قيمتها 222 مليون يورو، وجعلت منه أغلى لاعب في العالم على الإطلاق.

 

المصدر:- www.france24.com

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى