رياضية

العداء الجزائري جمال سجاتي يحرز فضية سباق 800 متر – رياضة

 

 انتزع العداء الجزائري جمال سجاتي السبت فضية سباق 800 متر في بطولة العالم لألعاب القوى بمدينة يوجين الأمريكية. وهذه الميدالية هي الثالثة للعرب في النسخة الحالية بعد ذهبيتي القطري معتز برشم في منافسات الوثب العالي والمغربي سفيان البقالي في سباق 3 آلاف متر موانع، لترتفع الغلة العربية في تاريخ مونديال أم الألعاب إلى 79 ميدالية.

حقق العداء الجزائري جمال سجاتي السبت فضية سباق 800 متر في النسخة الثامنة عشرة لبطولة العالم لألعاب القوى في مدينة يوجين الأمريكية.

وقطع سجاتي، المتوج بذهبية السباق في دورة ألعاب البحر الأبيض المتوسط التي استضافتها بلاده الشهر الماضي، مسافة السباق بزمن 1:44.14 دقيقة خلف البطل الأولمبي الكيني إيمانويل كورير صاحب الذهبية بزمن 1:43.71 دقيقة، وأمام الكندي ماركو أروب صاحب البرونزية (1:44.28 د).

وهذه الميدالية هي الثالثة للعرب في النسخة الحالية بعد ذهبيتي القطري معتز برشم (الوثب العالي) والمغربي سفيان البقالي (3 آلاف متر موانع) الإثنين الماضي، لترتفع الغلة العربية إلى 79 ميدالية.

وقال سجاتي “أنا سعيد بهذا الإنجاز رغم أنني كنت أتوق إلى الذهبية، ولكن المهم هو أنني ظفرت بإحدى الميداليات الثلاث، وأدخلت الفرحة في قلوب الجزائريين والعرب”.

وأضاف “كان السباق قويا ونجحت خطتي في مراقبته قبل أن أنطلق في الأمتار الأخيرة وأكسب الفضية”.

وأعرب عن خيبة أمله في عدم توفق مواطنه مولى في التواجد بين الثلاثة الأوائل، وقال “كان متوترا، اتفقنا قبل السباق على البقاء في الخلف ومراقبة الكينيين، لكنه أخذ المبادرة منذ البداية، ربما تغيرت خطة المدربين”.

وحل مواطنه سليمان مولى خامسا بزمن 1:44.85 دقيقة. وأوضح سجاتي “يبقى الأهم هو أننا حققنا ميدالية على الأقل لبلدنا، ونحن فخورون بذلك”.

سباق تكتيتكي

خاض سجاتي السباق بذكاء كبير حيث بقي في الخلف تاركا المبادرة لباقي العدائين، فيما فضل مواطنه مولى الصدارة منذ البداية ودفع الثمن غاليا في النهاية بحلوله خامسا.

وانتظر سجاتي الـ200 متر الأخيرة للانطلاق بسرعة خصوصا بعدما رفع كورير من إيقاع السباق ونجح الجزائري في التفوق الكندي أروب لينتزع منه الفضية في المترين الأخيرين.

وكان سجاتي ومولى تصدرا تصفيات مجموعتيهما في الدورين الأول ونصف النهائي، وكانا يمنيان النفس باستعادة اللقب العالمي للمسافة بعدما فعلها مواطنهما جابر سعيد القرني في نسخة باريس 2003، علما أنه نال برونزية السباق في نسخة إشبيلية 1999.

 

المصدر:- www.france24.com

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى