سياسية

جروندبيرج يناقش مع الحوثيين في صنعاء فتح طرق تعز – سياسية

جروندبيرج يناقش مع الحوثيين في صنعاء فتح طرق تعز - سياسية

 

بحث المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن ، هانز غروندبرغ ، أمس الأربعاء ، مع قادة الحوثيين ، بمن فيهم رئيس ما يسمى بـ “المجلس السياسي الأعلى” مهدي المشاط ، إعادة فتح الطرق في محافظة نينوى. تعز ومحافظات أخرى ، فيما وصل رئيس مجلس القيادة الرئاسي رشاد العليمي إلى العاصمة البحرينية. المنامة ، القادمة من دولة الكويت ، للقاء الملك حمد بن عيسى آل خليفة.

ووصل جروندبرج العاصمة اليمنية صنعاء في ثاني زيارة له للمدينة منذ توليه منصبه في أوائل سبتمبر أيلول. وقال مكتبه ، في تغريدة على حسابه على تويتر ، إن المبعوث الأممي “وصل صنعاء للتواصل مع (الحوثيين) بشأن الجهود المبذولة لتنفيذ الهدنة وتعزيزها”. ومن بين المواضيع التي سيناقشها “مناقشات حول مقترح الأمم المتحدة بإعادة فتح الطرق في تعز والمحافظات الأخرى ، بالإضافة إلى الإجراءات الاقتصادية والإنسانية ، وسبل المضي قدما”. هذا بعد موافقة الحكومة اليمنية على الاقتراح.

وبحسب وسائل إعلام يمنية ، أعلن الفريق الحكومي ، في بيان ، أمس الثلاثاء ، انتهاء المفاوضات بعد أكثر من أسبوعين على انطلاقها ، مشيرا إلى إصرار الحوثيين على شق طرق ترابية لا تحقق هدف رفع الجرف. الحصار وتخفيف المعاناة.

وقال المتحدث باسم الحوثيين محمد عبد السلام ، إن فريقهم المفاوض عاد إلى صنعاء برفقة المبعوث الأممي ، بعد استكمال المرحلة الأولى من المباحثات بشأن الطرق والانتهاكات.

وأشار عبد السلام إلى تمسك مليشيا الحوثي بالمبادرة الأحادية بشأن فتح 3 طرق فرعية لمدينة تعز ، قائلاً: “على الجانب الآخر التعامل بإيجابية مع المبادرات التي قدمت بحسن نية أو تولى فريقنا تنفيذها. . ”

من جهة أخرى ، وصل رئيس مجلس القيادة الرئاسي اليمني رشاد العليمي ، أمس ، إلى البحرين. وكان في استقباله بالمطار اللواء الشيخ راشد بن عبدالله ال خليفة وزير الداخلية.

وأعرب العليمي عن تقديره الكبير للمواقف الجريئة لمملكة البحرين بقيادة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ، إلى جانب اليمن وقيادتها السياسية وحكومتها الشرعية في جميع المحافل الخليجية والإقليمية والدولية. كما أشاد بالدور البحريني النشط في معركة استعادة الدولة وإنهاء انقلاب مليشيات الحوثي ضمن تحالف دعم الشرعية بقيادة المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة.

وأعرب العليمي عن أمله في أن تشكل هذه الزيارة دفعة إضافية للعلاقات بين البلدين ، لمواجهة التحديات الأمنية المشتركة ، وحشد الدعم الإقليمي والدولي للإصلاحات الاقتصادية والخدمية التي يقودها مجلس القيادة الرئاسي.

ويرافق العليمي خلال الزيارة عضو مجلس القيادة فرج البحساني ووفد حكومي رفيع المستوى يضم وزيري الخارجية أحمد بن مبارك ووزيري التخطيط والتعاون الدولي. ، وعد بطيب ، نقليات عبد السلام حامد ، صحة قاسم بوحيبة ، والمدير التنفيذي لمسرّع تسريع استيعاب تعهدات المانحين أفراح الزوبة. .

المصدر: www.alkhaleej.ae

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى