مال واعمال

بـ3 نقاط.. إليك أسباب توقع بقاء أسعار الوقود مرتفعة بـ”شكل جنوني” – مال واعمال

بـ3 نقاط.. إليك أسباب توقع بقاء أسعار الوقود مرتفعة بـ"شكل جنوني" - مال واعمال

أسعار الوقود مرتفعة بجنون الآن، و الأسوأ من ذلك أن من المتوقع أن تظل على هذا النحو.

آخر مرة رأينا فيها أسعارًا قياسية للوقود كانت في صيف عام 2008. واستمرت هذه الأرقام القياسية لمدة 14 عامًا تقريبًا، حتى مارس الماضي.

منذ ذلك الحين، تحطمت الأرقام مرارًا وتكرارًا. هناك العديد من الأسباب لذلك.

السبب الأول: الغزو الروسي لأوكرانيا

روسيا هي واحدة من أكبر مصدري النفط على هذا الكوكب. ذهب القليل جدًا من نفطها إلى الولايات المتحدة في عام 2021، لكن النفط، مثل السلع الأخرى، يتم تداوله في الأسواق العالمية، وليس فقط في الأسواق الأمريكية.

المشكلة هي أن بعض أكبر عملاء روسيا، وعلى الأخص في أوروبا، يحظرون النفط الروسي. ورغم أن روسيا لا تزال تجد مشترين لخامها بسعر مخفض، إلا أن البلاد تواجه صعوبة في بيع منتجاتها البترولية. باختصار، يؤثر شح الطاقة الروسية على الأسعار حول العالم، مهما كان مكان استخدامها.

السبب الثاني: تراجع عمليات الإغلاق بسبب كوفيد في الصين

ساعدت سياسة عدم انتشار فيروس كورونا في الصين، وخاصة في شنغهاي، على خفض أسعار الطاقة في وقت سابق من هذا العام. ولكن يتم الآن رفع هذه القيود، مما أدى إلى زيادة الطلب، حيث يسافر الناس في الصين، ويتسوقون ، ويتناولون الطعام في الخارج أكثر.

السبب الثالث: تعافي إمداد النفط من انهيار كوفيد ببطء

انخفض الطلب على النفط عندما انغمس العالم في عمليات الإغلاق في عام 2020. ونتيجة لذلك، خفضت الولايات المتحدة وأوبك وروسيا وموردون آخرون الإنتاج بوتيرة قياسية. عادت تلك البراميل إلى مستويات الإنتاج الاعتيادي، ولكن بشكل تدريجي فقط. وفي غضون ذلك، يعمل العالم على تقليص مخزوناته من النفط، وهي ظاهرة تثير قلق المستثمرين.

حتى مع عودة إمدادات النفط، تأخر إنتاج البنزين. يعود ذلك إلى حد كبير إلى أن الولايات المتحدة لا تمتلك مصافي تكرير كافية لإنتاج البنزين ووقود الطائرات والديزل. لم يتم بناء مصافي تكرير جديدة في أمريكا منذ ما يقرب من نصف قرن. وفقًا للقاعدة الاقتصادية الكلاسيكية، فإن ارتفاع الطلب على شيء ما في حالة انخفاض العرض، يعني دائمًا ارتفاعًا في الأسعار.

إذًا إلى أين يتجه كل هذا؟ حذر العديد من الخبراء من أن أسعار الغاز ستظل مرتفعة، وربما سترتفع حتى يتوازن العرض والطلب. وإذا كنت تبحث عن مساعدة من الحكومة، فقد أقر الرئيس بايدن بأنه لا يوجد الكثير مما يمكن فعله لخفض تكلفة البنزين.

فإذا كنت تبحث عن التوفير في الوقود، فإن الشيء الوحيد الذي يجب عليك فعله الآن هو محاولة استخدام كميات أقل منه. وبالطبع، بالنسبة للكثيرين، فإن هذا غير ممكن حقًا.

المصدر:- arabic.cnn.com

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى