مال واعمال

أكثر من نصف اللاجئين الأوكرانيين بمنطقة اليورو يمكن أن ينضموا لسوق العمل – مال واعمال

أفاد تقرير جديد صادر عن البنك المركزي الأوروبي أمس (الاثنين) أن أكثر من نصف اللاجئين الأوكرانيين الموجودين الآن في منطقة اليورو يمكن أن يدخلوا سوق العمل في السنوات المقبلة، وفقاً لوكالة الصحافة الفرنسية.
وقال التقرير إن اللاجئين بسبب الغزو الروسي لأوكرانيا ممن هم في سن العمل يمكن أن يكون لديهم «معدل مشاركة في سوق العمل على المدى المتوسط يراوح بين 25 و55 في المائة» بناء على بيانات موجات لجوء سابقة.

ووفقاً لمفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين يتوقع أن يكون 8.3 مليون لاجئ قد غادروا أوكرانيا بحلول نهاية العام، وعدد كبير منهم سيتوجهون إلى منطقة اليورو المكونة من 19 دولة.
وقال البنك المركزي الأوروبي إن الحظر المفروض على مغادرة أوكرانيا للرجال الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و60 عاماً يعني أن الموجات الأولى من اللاجئين «تتكون من كبار السن والأطفال والنساء اللواتي هن في سن العمل».
وسيؤدي وصول اللاجئين الأوكرانيين إلى «زيادة تدريجية» في حجم القوة العاملة في منطقة اليورو، لتنمو بنسبة تتراوح بين 0.2 إلى 0.8 في المائة.

واستند التقدير الأعلى للبنك المركزي الأوروبي الذي تم تحديده بنسبة 55 في المائة إلى معدلات المشاركة في سوق العمل للنساء اللواتي هاجرن إلى منطقة اليورو من خارج دول الاتحاد الأوروبي.
وأشار التقرير إلى أن وصول اللاجئين «قد يخفف قليلاً من الشدة الملحوظة في سوق العمل في منطقة اليورو» في وقت كانت فيه البطالة في أدنى مستوياتها على الإطلاق.

ويراقب البنك المركزي الأوروبي عن كثب النقص النسبي في القوة العاملة، مع مواجهة منطقة اليورو تضخماً قياسياً.
وارتفعت أسعار السلع الاستهلاكية بنسبة 8.1 في المائة في مايو (أيار) بين أعضاء نادي اليورو، وهي أعلى بكثير من نسبة 2 في المائة التي كان يستهدفها البنك المركزي.
وقالت رئيسة البنك كريستين لاغارد بعد اجتماع تحديد السياسات الأخير في 9 يونيو (حزيران) إن نمو الأجور في منطقة اليورو «بدأ في الانتعاش».

المصدر:- aawsat.com

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى