صحة وجمال

4 أنواع من الأقمشة لا ترتديها.. تؤثر على صحتك – صحة وجمال

 

 تدخل المواد الاصطناعية في معظم أنواع الملابس التي نرتديها، مثل الفساتين والملابس الداخلية.

ورغم مظهرها الجذاب، إلا أن المواد الاصطناعية تسبب الطفح الجلدي ورائحة العرق الكريهة، ويرجع السبب إلى الكيماويات التي تحتوي عليها.

وأنواع أنواع الأقمشة التي يجب تجنب ارتدائها، ما يلي:

البوليستر

من أكثر الأقمشة الصناعية الشائعة، ويتم استخدامها بكثرة، بالرغم من إمكانية إنتاجه بمزيج من المكونات الطبيعية، مثل القطن، لمنع كرمشة القماش، إلا أن تأثيره على الصحة يكون سلبي، حيث يجعل البشرة تعاني من صعوبة بالتنفس.

بالإضافة إلى ذلك، أن ارتفاع درجة حرارة الجسم يساعد على إطلاق المواد الكيميائية من هذا النسيج التي تمتصها بشرتك لاحقًا، ويمكن أن يسبب هذا مجموعة متنوعة من المشاكل والتهيج مثل الطفح الجلدي والحكة والاحمرار والأكزيما والتهاب الجلد، وذلك وفقًا لما ذكره موقع brightside.

رايون (فسكوز)

رايون عبارة عن ألياف مصنوعة من السليلوز الذي يتم تحويله كيميائيًا من لب الخشب لا يعتبر إنتاج هذه المادة خطيرًا فحسب، بل إن ارتدائها قد يكون أيضًا غير صحي، حيث يمكن للنسيج أن يخرج منه مواد سامة تسبب الصداع والغثيان والصداع والقيء والأرق.

النايلون

عادة ما تكون الجوارب والملابس الداخلية والعديد من الملابس اليومية المختلفة مصنوعة من النايلون، وذلك لأنه خامة متينه وغير مكلفة في الإنتاج، ولهذا السبب يحظى بشعبية كبيرة، مع العلم أنه لا يعتبر الخيار الأفضل لارتدائه على البشرة مباشرة، كما انه لا يمتص العرق من الجلد، مما قد يسبب الروائح الكريهة والتهابات الجلد، مع العلم أثناء إنتاجه يتم تبييض النسيج أو صبغه بمواد كيميائية مختلفة، ما يزيد من تهيج البشرة.

ليكرا

تعد هذه الأنواع من الأقمشة التي يمكنها أن تتمدد، وغالبًا ما يتم تصنيعها من الملابس الضيقة، ومنها حمالات الصدر الرياضية، والملابس الداخلية، وبعض القمصان، والجوارب، والمايوهات، وتعتبر مصنوعة من مواد كيميائية، ضارة مثل “البولي يوريثين”، التي تعد مادة مسرطنة، ويمكن أن يسبب التلامس الطويل مع هذه الأقمشة تهيجًا للجلد قد يصل إلى حدوث التهاب في الجلد.

المصدر:- www.masrawy.com

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى